منتديـــــــــــــــــــات شبـــــــــاب الجـــــــــــــــــزائر

منتديـــــــــــــــــــات شبـــــــــاب الجـــــــــــــــــزائر

ملتقى الشباب الجزائري


    صورة لأصغر سجين في العالم،

    شاطر

    ABOJIHAD
    المدير العام
    المدير العام

    الجنس : ذكر
    تاريخ التسجيل : 25/06/2009
    عدد المساهمات : 471
    نقاط : 921
    السٌّمعَة : 3
    البــــــلد :

    صورة لأصغر سجين في العالم،

    مُساهمة من طرف ABOJIHAD في الأحد أغسطس 02, 2009 3:40 pm


    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    أسأل الله أن ينفع بكم البلاد و العباد و أن يهديني و إياكم إلى سبل الرشاد،
    و أحبكم في الله
    لعلك تساءلت - أخي الحبيب - وحدثتك نفسك ؛ من هو أصغر
    سجين في العالم ؟؟
    و ماهي تهمته ؟ و كم سنه؟ و غيرها من الأسئلة ....
    و ربما منكم من عرف هذا السجين بفضل الله ثم فراسته و كثرة مطالعاته.
    أما من دفعه الفضول لرؤية هذا السجين فأسوق له حديث بن
    مسعود رضي الله عنه و أرضاه ليعرفه بأصغر سجين في العالم:
    "ما شيءٌ أحق بطول حبسٍ من لسان"
    هل عرفته يا أخي الحبيب؟
    إنه اللسان ، تلك العضلة التي وراءها كل معضلة .. يقول فيه الحبيب - صلى الله عليه وسلم - : ( من يضمن لي ما بين لحييه
    وما بين رجليه أضمن له الجنة ) [ أخرجه البخاري ] ..

    وقد قيل قديما : { اللسان عضو صغير يكشف به الأطباء عن
    أمراض الجسد والحكماء عن أمراض النفس } ..
    - يروى أن المغيرة بن شعبة قال لعمر بن الخطاب - رضي الله عنه - :
    أنا بخير ما أبقاك الله ؛ فقال عمر : أنت بخير ما اتقيت الله .. فانظر - بارك الله فيك - إلى ضبط اللسان ، واختيار الألفاظ ،
    وإلجام النفس بلجام التقوى والحزم ، فلله در الهمم ..
    و أخرج أحمد بإسناده عن بلال بن الحارث – رضي الله عنه – قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " إن الرجل ليتكلم
    بالكلمة من رضوان الله تعالى ما يظن أن تبلغ ما بلغت ، يكتب
    الله له بها رضوانه إلى يوم يلقاه ، وإن الرجل ليتكلم بالكلمة من
    سخط الله ما يظن أن تبلغ ما بلغت يكتب الله عليه بها سخطه إلى
    يوم يلقاه " ( صححه الألباني في السلسلة الصحيحة : 2 /
    579 ) ؛ فكان علقمة يقول : كم من كلامٍ قد منعنيه حديث بلال بن الحارث .
    قلت : وصدق الأول إذ يقول :
    كم في المقابر من قتيل لسانه *** كانت تخاف لقاءه الشجعان
    ويقول الآخر في نفس المعنى :
    يصاب المرء من عثرة بلسانه *** وليس يصاب المرء من عثرة الرجل
    - ثم تأمل بورك فيك أخي الشاب في ميزان الكلام الذي يحدثنا عنه ابن مسعود - رضي الله عنه - حيث يقول : ( من كان كلامه لا يوافق عمله فإنما يوبخ نفسه ) ، فاعرض ما تقوله على هذا الميزان واختبر نفسك ، وزِن كلامك ..
    ومضة :
    أصعب من علم الكلام فنُّ الصمت ..


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 22, 2018 11:00 am