منتديـــــــــــــــــــات شبـــــــــاب الجـــــــــــــــــزائر

منتديـــــــــــــــــــات شبـــــــــاب الجـــــــــــــــــزائر

ملتقى الشباب الجزائري


    عمير ابن ابي وقاص

    شاطر

    ABOJIHAD
    المدير العام
    المدير العام

    الجنس : ذكر
    تاريخ التسجيل : 25/06/2009
    عدد المساهمات : 471
    نقاط : 921
    السٌّمعَة : 3
    البــــــلد :

    عمير ابن ابي وقاص

    مُساهمة من طرف ABOJIHAD في الخميس يوليو 02, 2009 8:41 pm

    الفتى عمير ابن ابي وقاص :اصغر مقاتلي و شهداء غزوة بدر .



    كان سعد بن أبى وقاص من أوائل المسلمين الذين آمنوا بالإسلام وبأن لاإله الا الله وأن محمدا رسول الله ... وتبعه قومه ومنهم عمير أخوه رضى الله عنهما

    وهو عمير بن أبى وقاص بن أهيب بن عبد مناه ابن زهرة من بنى زهرة بن كلاب , ويكنى العمير ابن أبى وقاص الزهرى آمن الصبى عمير إيمانا شديدا بالرسالة وبالإسلام وبرسول الله , آمن بكل كيانه , واستمع لرسول الله فكان صغيرا فى السن راجحا فى العقل والإيمان



    وكان رغم سنه الصغير من المهاجرين فى سبيل الله من مكة المكرمة إلى المدينه المنورة



    وجاء الخروج لغزوة بدر الكبرى .... وتفقد رسول الله صلى الله عليه وسلم المسلمين , فوجد سعد بن أبى وقاص رضى الله عنه أخاه عمير يتوارى من رسول الله



    فقال له سعد : مالك ياأخى ؟



    فماذا أجابه الفتى الصغير الذى لم يتجاوز عمره سن الستة عشر سنة ...؟ أهو خائف من الرسول عليه الصلاة والسلام ? أهو خائف من الحرب ? ... أهو خائف من لقاء المشركين ؟ كلا ... لا ... لا وألف لا



    بل رد الفتى عمير بكل ثقه



    إنى أخاف أن يرانى رسول الله صلى الله عليه وسلم فيستصغرنى فيردنى , وأنا أحب الخروج للجهاد لعل الله يرزقنى الشهادة



    يا الله !! .. كلام حكماء عقلاء وكلام من كان ايمانه قوى وبصيرته عميقة ... ياالله



    ولكن .. شاهده رسو ل الله صلى الله عليه وسلم ورآه .. فطلب ألا يخرج هذا الطفل الصغير معهم



    فماذا فعل الطفل عمير !! ... هل قال : أذهب للعب واللهو فى شوارع المدينة ؟ .. لا .. وآلف لا ... لقد انفع ل الطفل ... بكى عمير بكاء متواصلا .. وزاد البكاء لأنه لن يستطيع الجهاد ... وأبرز البكاء إيمانه القوى ورغبته الشديده فى الدفاع عن الإسلام



    ورق قلب رسول الله لهذه المشاعر الإيمانية القوية الفياضة فى قلب الفتى الصغير عمير ... ولذا



    وافق رسو ل الله صلى الله عليه وسلم على مرافقة الفتى عمير بن أبى وقاص الزهرى لجيش المسلمين .. وفرح عمير فرحا شديدا لايدانيه فرح



    وخرج عمير بن أبى وقاص مع جيش المسلمين وعمره لايتجاوز ستة عشر سنه , حتى أن أخاه سعد رضى الله عنه كان يعقد حمائل سيفه ع ليه من صغره



    فكان أصغر مجاهد فى جيش المسلمين



    وبدأت المعركة قوية هادرة وجيش المسلمين ينطلق أحد .. أحد وبرزت قدرات الطفل والفتى البطل عمير .. وصال وجال فى هذه الحرب الضروس.. وقتل من المشركين الكثير ... وأخيرا .. وقرب نهاية المعركة .. رزقه الله الشهادة التى سعى إليها



    ليكون عمير بن أبى وقاص الزهرى أصغر شهيد فى غزوة بدر ... رضوان الله عليه
    avatar
    titi871
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    الجنس : انثى
    تاريخ التسجيل : 25/06/2009
    عدد المساهمات : 276
    نقاط : 487
    السٌّمعَة : 2
    البــــــلد :

    رد: عمير ابن ابي وقاص

    مُساهمة من طرف titi871 في الأحد يوليو 05, 2009 2:23 pm

    شكرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اخى على الموضوع القيم

    بارك الله فيك وجزااااااااااك الله خيراااااااااااااااااا

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 22, 2017 1:55 am